الجيش اليمني يحرّر مواقع بالجوف ويصدّ هجمات حوثية في صنعاء ومأرب

الإمارات اليوم

أعلنت قيادة القوات المشتركة لتحالف دعم الشرعية في اليمن اعتراض وتدمير ثلاث طائرات بدون طيار «مفخخة»، أطلقتها الميليشيات الحوثية الإرهابية باتجاه المملكة العربية السعودية، أمس. من جهتها، حررت قوات الجيش اليمني والقبائل، بمساندة كبيرة من مقاتلات التحالف، منطقة الخليف الغمارة في محيط معسكر الخنجر بمديرية خب والشعف في الجوف، وأفشلت هجوماً للميليشيات في نهم والمخدرة ومجزر في مأرب، ما أدى إلى مصرع 13 حوثياً، بينهم اثنان من القيادات البارزة.

وتفصيلاً، أكّد المتحدث الرسمي باسم قوات تحالف دعم الشرعية في اليمن، العقيد الركن تركي المالكي، في بيان، أن قوات التحالف المشتركة تمكنت، مساء أمس، من اعتراض وتدمير طائرتين بدون طيار (مفخختين) بالأجواء اليمنية، أطلقتهما الميليشيات الحوثية الإرهابية بطريقة ممنهجة ومتعمدة لاستهداف الأعيان المدنية والمدنيين بالمنطقة الجنوبية في المملكة.

وكان مصدر أمني سعودي أعلن، السبت، إصابة أحد المواطنين السعوديين بإصابة طفيفة، وتضرر منازل ومركبات بسبب سقوط شظايا نتيجة اعتراض طائرة من دون طيار أطلقتها الميليشيات الحوثية باتجاه المملكة.

من جهتها، حررت قوات الجيش اليمني والقبائل، بمساندة كبيرة من مقاتلات التحالف، منطقة الخليف الغمارة في محيط معسكر الخنجر بمديرية خب والشعف في الجوف، بعد معارك خلفت قتلى وجرحى في صفوف الحوثيين.

وذكرت مصادر عسكرية أن الجيش والقبائل تحولا من حالة الدفاع إلى الهجوم في جبهات مديرية خب والشعف بالجوف، وتمكنا من تحرير مواقع عدة في منطقة «الخليف الغمارة» جنوب غرب معسكر الخنجر الاستراتيجي في صحراء خب والشعف، بعد فشل الميليشيات خلال الأسابيع الماضية في استعادة المعسكر الذي تم تحريره أخيراً من قبل الجيش والقبائل.

وأوضحت المصادر أن الميليشيات تكبدت خسائر كبيرة في صفوف عناصرها وعتادها العسكري، فيما شوهدت آليات قتالية حوثية تشتعل فيها النيران جراء غارات مقاتلات التحالف، التي استهدفتها في محيط معسكر الخنجر من جهة صحراء الخب، أثناء تحركها لمساندة عناصرهم في منطقة الخليف.

وفي جبهة النضود، بئر المرازيق، تواصلت المعارك في المنطقة بين الجانبين، تمكنت خلالها قوات الجيش والقبائل من إفشال هجوم للميليشيات باتجاه النضود المحررة، وأجبرتها على التراجع والفرار نحو منطقة شرق مدينة الحزم.

وفي نهم شمال شرق العاصمة صنعاء، تمكنت قوات الجيش والقبائل من إحباط هجوم للميليشيات في جبهات نجد العتق، وتمكنت من إسقاط طائرتين مسيرتين للميليشيات كانتا تحلقان فوق مواقعهم في المنطقة، فيما تمكنت مقاتلات التحالف من شن أربع غارات جوية مساندة للجيش والقبائل طالت مواقع حوثية في نهم، وأدت إلى تدمير آليات ومصرع وإصابة العديد من الحوثيين.

وفي المخدرة غرب مأرب، أكدت مصادر ميدانية مصرع 13 حوثياً، بينهم قيادات بارزة، منهم قائد جبهة المخدرة هشام السقاف، والقيادي الحوثي خالد الشامي، فيما تضاربت الأنباء حول مصير رئيس هيئة أركان الميليشيات اللواء محمد عبدالكريم الغماري، بعد تلقيهم ضربات موجعة من قبل الجيش والقبائل ومقاتلات التحالف العربي، أدت إلى تدمير آليات، ومصرع وإصابة العشرات من عناصرهم.

وكانت قوات الجيش والقبائل أفشلت هجوماً حوثياً على مواقع لقشع وحلحلان والجوة شرق مديرية مجزر، وآخر باتجاه مديرية مدغل، ما أدى إلى تدمير خمس آليات قتالية. وفي صعدة، أحبطت قوات الجيش، بمساندة مقاتلات التحالف، هجوماً واسعاً للميليشيات في جبال الكرسي والكلح والمدافن في منطقة مران بمديرية حيدان في محافظة صعدة معقل الميليشيات الرئيس.

وكانت مقاتلات التحالف قصفت مواقع حوثية في مديرية شدا أدت إلى تدمير آليات حوثية كانت متمركزة في المناطق المستهدفة، كما قصفت مواقع حوثية في مران، وأخرى في رازح والظاهر.

وفي الحديدة، استهدفت الميليشيات الحوثية بالأسلحة المختلفة مناطق سكنية شرق المدينة، صباح أمس، في إطار استمرار خروقها للهدنة الأممية، ووفقاً لمصادر محلية، استهدفت الميليشيات المناطق السكنية بقذائف الهاون والأسلحة الرشاشة المتوسطة شرق المدينة. من جانبها، أكدت مصادر ميدانية ارتكاب الميليشيات 84 خرقاً للهدنة الأممية، في مناطق حيس والجبلية والتحيتا ومناطق شرق الحديدة، استخدمت خلالها الأسلحة الثقيلة والمتوسطة.

وكانت القوات المشتركة أفشلت عملية استحداث مواقع حوثية في محيط قرية الحائط بمديرية الدريهمي جنوب الحديدة، وتمكنت من تدمير جرافة كانت تعمل لبناء تحصينات وحفر خنادق في المنطقة.

وفي تعز، قصفت الميليشيات، لليوم الثاني على التوالي، الأحياء السكنية في شرق المدينة واستهدفت بشكل مباشر محيط مدرسة 7 يوليو، والمنازل المجاورة لها في حي الروضة، ما دفع إدارة المدرسة إلى إيقاف الدراسة وإعادة الطالبات إلى منازلهن.


مصرع 13 حوثياً، بينهم اثنان من القيادات البارزة في المخدرة غرب مأرب.

تابعوا آخر أخبارنا المحلية والرياضية وآخر المستجدات السياسية والإقتصادية عبر Google news

المصدر: الإمارات اليوم


طباعة  

ذات صلة :