القائدان النوبي ومعوضه يزوران الخطوط الامامية لجبهات حجر والفاخر

4 مايو

4 مايو / خاص


زار اليوم الأحد ، العميد مختار النوبي قائد اللواء الخامس دعم وإسناد _قائد محور كرش والعميد عثمان حيدرة معوضه قائد اللواء 14 صاعقة والوفد المرافق لهم القائد علي قاسم شريبة القاضي قائد كتيبة الصمود بجبهة ابين والمستشار عبدالله الكادح إلى جبهتي حجر والفاخر شمال غرب الضالع ومقر قيادة العمليات المشتركة وذلك للاطلاع على سير العمليات العسكرية وتفقد أحوال المقاتلين في جبهات الصمود والانتصارات البوابة الأولى للجنوب التي تحطمت على أسوارها كل مخططات التأمر ومشاريع الجهل والظلام.



وكـان في إستقبال القائدان النوبي ومعوضه رئيس غرفة العمليات المشتركة رئيس القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي بمحافظة الضالع العميد عبدالله مهدي سعيد ونائبه حسن علي لعرج والشخصية الوطنية البارزة في العمليات المشتركة ” أبو زهير محمد بن عامر “وقائد اللواء السابع صاعقة العميد عبيد لعرم وعدد بارز من القيادات العسكرية والأمنية الذين كانوا سعداء جداً بهذه الزيارة الميدانية السريعة التي تعزز وحدة الصف الجنوبي وتجسد علاقة الإخاء والمودة بين رفاق النضال والكفاح بإعتبارهما جسداً واحداً في خندق واحد لمواجهة المخاطر والتحديات التي تستهدف الجنوب حتى يتم التخلص من كل الشراذم الباغية والعصابات الإرهابية مهما كلف الثمن .

وتوجه القائدان مختار النوبي وعثمان معوضه ومعهم قيادة العمليات المشتركـة إلى الخطوط الأمامية لجبهة حجر والفاخر شمال غرب الضالع حيث كـان في استقبالهم العميد محمد محسن مهدي أبو بكيل الحالمي قائد اللواء الثاني صاعقة جنوبية وأركـان حرب اللواء العميد خالد احمد محسن في مواقع الإشتباك المباشرة مع المليشيات الحوثية بقطاع صبيرة وحبيل الكلب وتباب عثمان ومرخزة المحاذية لمعسكر الجُب الإستراتيجي حيث ترابط القوات الجنوبية المسلحة وقوات اللواء الثاني صاعقة .

وخلال الزيارة حيّا القائد مختار النوبي والقائد عثمان معوضه كافة المرابطين في الخطوط الأمامية الذين يتمتعون بالروح العالية والمعنويات المرتفعة من خلال تصديهم وكسرهم لكل توغلات وزحوفات مليشيا الحوثي أدوات إيران في اليمن .

وأشادوا بالملاحم البطولية والأدوار العسكرية التي يسطرها أبطال الجنوب في مختلف جبهات القتال بالضالع الذين يستبسلون في الذود عن حياض الوطن ويواصلون مسيرة الكفاح وتطهير الجنوب ويأبون أن يدنسه الغزاة الطامعين مرة أخرى.

مؤكدين بأن قواتنا العسكرية والأمنية ستظل المدماك والأساس الذي تستندُ إليه وعليه القضية الجنوبية كـمشروع وطني لا يخضع للتجاذبات السياسية والمماحكات الضيقة وجميعنا في خطوط النار لن نكون إلا مشروع شهادة نحو الاستقلال الناجز.

بدوره ثمّن القائد أبو بكيل الحالمي زيارة القائدان النوبي وعثمان معوضه إلى مواقع وتحصينات اللواء الثاني صاعقة في جبهة حجر ، معتبراً زيارتهما حـافـزاً معنوياً كبيراً للمقاتلين في ظـل إستعداد قتالي عالي تشهده الجبهة منذ أيام في الوقت التي تدور فيه المعارك رحاها بين لحظة واخرى مع المليشيات الحوثية .

الجدير ذكـره أن زيارة النوبي ومعوضه جاءت لأجل السعي في قضية مقتل قنديل الدغفلي الحالمي وإحتجاز مقربون له ومتابعة سير إجراءات القضية بحضور مدير أمن الضالع عدلان الحتس وأصحاب الشأن لتقارب وجهات النظر كبداية خير لإنهاء هذه القضية المعقدة في الأيام القادمة وكذلك حرصت الزيارة على معالجة عدد من القضايا الأمنية والعسكرية التي تهم الجميع

المصدر: صحيفة 4 مايو الإلكترونية


طباعة  

ذات صلة :