موانئ دبي: إتمام توسعة ميناء السخنة بمصر بتكلفة 520 مليون دولار بحلول الربع/2

مال وأعمال
رويترز

القاهرة (رويترز) - قالت موانئ دبي العالمية، أحد أكبر مشغلي الموانئ في العالم، يوم الثلاثاء إنها ستنتهي من مشروع توسعة ميناء السخنة في مصر باستثمارات قدرها 520 مليون دولار بحلول الربع الثاني من 2020، بينما تتطلع لمشاريع جديدة مثل مناطق لوجيستية وموانئ نهرية.

وقال سهيل البنا المدير التنفيذي والمدير العام للشركة في الشرق الأوسط وإفريقيا على هامش مناسبة للاحتفال بمرور عشر سنوات على دخولها مصر إن 40 بالمئة من استثمارات إنشاء الحوض الثاني في الميناء تمويل مصرفي والباقي ذاتي.

وأضاف أن إجمالي استثمارات الشركة في مصر سيصل بذلك إلى 1.6 مليار دولار.

يضاعف الحوض الثاني طاقة الميناء لتصل إلى 1.75 مليون حاوية نمطية (قياس 20 قدما) سنويا، من حوالي 970 ألفا في الوقت الحالي.

وقالت موانئ دبي في بيان إن التوسعة ستجعل من ميناء السخنة، الواقع على الساحل الغربي لخليج السويس، الميناء الوحيد في مصر القادر على مناولة أكبر سفن الحاويات في العالم.

وقال البنا إن الميناء استقبل 655 ألف حاوية في 2018، متوقعا زيادة سبعة بالمئة هذا العام وعشرة بالمئة في 2020.

وأضاف أن موانئ دبي العالمية تخطط لمنطقة لوجيستية في مدينة العاشر من رمضان بمصر وفي مدن صناعية أخرى، لكنها تنتظر مناقصة وزارة النقل للتقدم، كما تسعى لإنشاء موانئ نهرية لتوصيل البضائع من الإسكندرية إلى المناطق المطلة على النيل.

وقال ”ننظر ونخطط لمشروع ميناء على البحر المتوسط.“

إعداد أحمد إلهامي

المصدر: رويترز

طباعة

ذات صلة :