سامسونغ تغيّر وجه الكمبيوترات المحمولة بإعلان جديد

men

سيول - كشفت العملاقة الكورية سامسونغ عن نيتها إنتاج شاشات أوليد الأولى على مستوى العالم المصممة لأجهزة الكمبيوتر المحمولة، في اعلان يمهد لطي صفحة شاشات

"ال سي دي" المسيطرة حاليا على هذا السوق.

وشاشات "أوليد" ليست غير معروفة في أجهزة الكمبيوتر المحمولة، لكنها ليست شائعة على الإطلاق.

وتوفر مجموعة قليلة جدًا من الكمبيوترات المحمولة المخصصة للألعاب هذه النوعية من الشاشات بصفتها خيارًا إضافيًا مقابل التضحية بمعدلات التحديث المرتفعة.

لكن سامسونغ تعد بانتاج شاشات بمعدل تحديث يبلغ 90 هرتز، بديلًا للشاشات الحالية التي تقدم معدل تحديث يبلغ 60 هرتز.

وتستشهد العملاقة الكورية بوقت الاستجابة الأسرع لشاشات" اوليد" الخاصة بها، مدعية عمليًا مقدار التمويه نفسه مثل شاشة "ال سي دي" بمعدل تحديث يبلغ 120 هرتز عند عرض المحتوى السريع الحركة.

وعلى عكس نظيرتها العاملة بتقنية "ال سي دي" والتي تعمل عن طريق وجود ضوء ليد خلفيّ أزرق اللون يمر بفلاتر لاعطاء اللون النهائي، توفر "اوليد" تباينا عاليا (الفرق بين المناطق السّاطعة والمُعتمة) لكون كُل بيكسل يضيء ذاتيّاً لذا فالمناطق السّوداء من الصّور ستكون فعلاً سوداء لأن كُل بيكسل موجود في تلك المناطق سيكون مطفأً عمليّاً.

والشاشات العاملة بهذه التقنية قادرة على تأمين مجال واسع جدّاً للمشاهدة من كل الزوايا دون أن تفقد التّباين أو أن يقلّ تشبّع الألوان.

كما ان عدم الحاجة لمصدر ضوء خلفي يمكن مصنعي شاشات "اوليد" من إنتاج شاشات غاية في الرّقة والخفّة.

ويبلغ حجم الشاشات الجديدة التي تعتزم ساسمونغ تصنيعها 14 إنشًا، على عكس الشاشات الرائجة حاليا والتي غالبا ما تكون بقياسات كبيرة للغاية اذ ان قياس 55 بوصة هو الأصغر في هذه السوق.

وفي بيان منسوب إلى الرئيس التنفيذي تشوي جو سون اكدت الشركة انها ستبدأ تصنيع هذا الشاشات في مارس/اذار بكميات كبيرة جدا.

وتتوقع سامسونغ أن تطلق العديد من شركات تكنولوجيا المعلومات العالمية نماذج مع الشاشات الجديدة هذا العام.

يذكر ان سامسونغ تعد أكبر بائع في العالم لشاشات "اوليد"، ما يعني ان إعلانها سيغير وجه الكمبيوترات المحمولة.

المصدر: ميدل إيست أونلاين


طباعة  

ذات صلة :